عودة رواد فضاء بعد أول رحلة فضائية مأهولة لشركة خاصة

- ‎فيتكنولوجيا
30
0

عادا رائدا الفضاء الأمريكيان، بوب بنكين ودود هيرلي، على متن كبسولة كرو دراجون الجديدة والتي تملكها شركة سبيس إكس في خليج المكسيك، في رحلة فضائية للمحطة الدولية بالفضاء والتي تعد الرحلة الأولى لمهمة الطيران والفضاء الأمريكية ناسا، حيث هبطا الرائدان فبالة ساحل بنساكولا في فلوريدا في الوقت المقرر لعودتهما وهو الساعة 2:48 بتوقيت شرق الولايات المتحدة بعد رحلة استغرقت 21 ساعة

وقالت التقارير بأن الهبوط الناجح يمثل آخر اختبار رئيسي لقدرة الكبسولة على نقل رواد الفضاء وهو إنجاز لم تحققه أي شركة خاصة من قبل، وقالت غرفة مراقبة المهمة التابعة لسبيس إكس لدى الهبوط: ”بالنيابة عن فرق سبيس إكس وناسا.. مرحبا بعودتكما إلى كوكب الأرض.. شكرا للتحليق مع سبيس إكس“.

وتضع هذة الرحلة شركة سبيس إكس المملوكة للملياردير إيلون ماسك كأول شركة خاصة ترسل رحلات مأهولة إلى الفضاء. وبذلك يكون بنكين وهيرلي قد قضيا أكثر من شهرين على متن محطة الفضاء الدولية، وكانت المهمة قد إنطلقت من مركز كنيدي الفضائي يوم 31 مايو/ أيار أول مهمة تطلق فيها ناسا رحلات مأهولة من الأراضي الأمريكية منذ توقف برنامجها للرحلات المكوكية عام 2011 حيث ظلت منذ ذلك الحين تعتمد على برنامج الفضاء الروسي لإطلاق رواد الفضاء إلى محطة الفضاء الدولية

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *